عملية جراحية مقابل كوب من اللبن

قصة حقيقة وقعت بالفعل  قديما حيث تحكى قصة ولد فقير خرج من قريته الى قرية مجاورة ولكنه كان فقير  لا يملك مال وازداد به الجوع اثناء رحلته فقرر أخلاق القرية

ان يدق باب اول منزل يمر به بعد ان يتخطى  الارض الزراعية وبالقعل عندما مر بمنزل دق بيته يطلب مساعدة ولكنه عندما دق الباب خرجت له فتاة صغيرة ولكنه كان  محرجا من ا يطلب طعام فطلب منها شربة ماء فأحست البنت انه لا يحتاج فقط الى ماء فأحضرت له دورق من اللبن فشربه كلهوبعد ان انتهى 

قال لها ان لا يملك اى مال فقالت له انها لا تريد اى مال وانها تعلمت ان تفعل الخير لوجه الله لا تريد منه مقابل مادى وانصرف الولد ومضى فى طريقه ومرت الايام واذا بهذا الولد الفقير يلتحق بكلية الطب ويبدى تفوق غير عادى ويتخرج فيصبح طبيبا متميزا ويمر الوقت واذ بشابة مريضة  قد بعثت على مسشتفى ولكن هذه الشابة فقيرة لا تملك المال وايضا مريضة بمرض خطير جدا ونادر جداا فأذا بالاطباء يستدعون هذا الطبيب المتميز الذى كان طفلا صغيرا فقيرا ويقف امام هذه الشابة الفقيرة وعندما سالها عدة اسئلة تأكد انها نفسها الطفلة التى اعطته اللبن قديما  وساعدته بدون مقابل فى يوم من الايام . وقرر مساعدتها بالكامل وااشرف على العملية ووقف بجانبها الى ان ساعدها وكتب الله له الشفاء على يد هذا الطبيب وجاءت مصاريف العملية الباهظة والفاتورة كانت عالية السعر ولكن هذا الدكتور قم بالامضاء على هذه الفاتورة انها مدفوعة الثمن بكوب من اللبن سبحان الله الخير لا يضيع ومن يفعل الخير ابتغاء مرضاة الله لا يضيع الله اجره لا عمله .

0 التعليقات

اظهر تعليقات : جوجل بلس او تعليقات بلوجر

1