من اغبى الطلاب ولكنه حصل على جائزة نوبل

حدثت هذه القصة بالفعل فى جامعة كوبنهاجن فى الدنمارك
حيث جاء امتحان الفيزياء للطلاب فى احدى السنوات
وكان فى احد الاسئلة كيف تحدد ارتفاع ناطحة سحاب
من اغبى الطلاب ولكنه حصل على جائزة نوبل
 بأستخدام البارومتر؟
والاجابة سهلة جدا على السؤال الا وهى ان
 تقيس الضغط الجوى فوق سطح الارض
والضغط الجوى فوق ناطحة السحاب والفرق
 بينهما هو اجابة السؤال المطلوب.
ولكن رغم بساطة السؤال الا ان اجابة الطالب كان مختلفة اذ اجاب:
كل الطلاب بيها الا واحداا  كتب ان اربط الباروميتر بخيط طويل 

فوق الناطحة
واسقاطه من الاعلى ان ان يصل الى الارض
وعند قياس طول الخيط نحصل على المطلوب.
وانتهى الامتحان وعندما كان الدكتور يقوم بتصحيح لامتحان
لم يقتنع باجابته وقم بطب كل الاجابات من ورقته
ورسب الطالب ولكنه متأكد وواثق فمنن صحة اجابته
فقرر بعمل تظلم لادراة الجامعة وانعقدت لجنة فيزيائيين لتصحيح ورقته


وكان رأيه هو ان الاجابة صحيحة ولكنها غير فيزيائية
وقرروا اعطائه فرصة ثانية واختبروه بعطاءه نفس السؤال .
ولكنه اجاب 3 اجابات مختلفة :
1- عن طريق رمى الباروميتر من اعلى الناطحة وقياس الزمن 

الذى سيستغرقه للوصول للارض وبالتالى نحدد ارتفاعه.
2- ولو كان الجو مشمس جدا يمكنك قياس ظل الناطحة وظل الباروميتر

 وبالتالى تحديد ارتفاع الناطحة
بأستخدام قانون النسبة والتناسب بأسخدام الظل.
3-ويكمننا ايضا اعطاء الباروميتر لحارس ناطحة السحاب وهو

 يعطينا الاجابة  ولكن اذا اردنا تصعيب الامور يمكننا قياس فرق 
الضغط الجوى فى سطح الارض وناطحة السحاب
والفرق بينهما سكون هو المطلوب.
اغتاظت اللجنة من اجابته وعدم قراءة افكاره. ولم يعطوه درجة

 النجاح ولم يحصل الطالب ابدا على درجة عالية فى الفيزياء
الى ان تخرج من الجامعة. واكمل هذا الشاب رحلته فى الحياة واشتغل 

فى مجال الفيزياء
 هذا الرجل انه نيلز بور هو الدنماركى الوحيد فى العالم الذى حصل

 على جائزة نوبل فى الفيزياء
حيث اشتهر بتبسيط الامور الفيزيائية جداااا والمعادلات الفيزيائية
مستفيدا من تجاربه وتحويلها لتجارب تنفع البشرية
هى قصة تعطينا افادة ونصيحة جمييلة الا وهى عدم تعقيد الامور
التبسيط فى الحياة شئ جميل

0 التعليقات

اظهر تعليقات : جوجل بلس او تعليقات بلوجر

1